الاثنين، 20 أبريل 2015

أوديستي، أحمد سليمان العمري

الكاتب: Ahmadomari   بتاريخ :  2:52 م   أوديستي، أحمد سليمان العمري بدون تعليقات


أوديستي هي ليست رواية تقرأ مرة وتوضع على الرف بين أخوتها من الكتب، إنما هي مفاعلٌ حسيٌ نشطٌ يمد حامليه بمشاعر مفعمة وتقرب له وجع الكلمة كأنه في أعضائه ظاهرٌ في أطرافه. وهي أيضا ترياق قلوب لمن شغلت حياته هموم يومه ومقاومة صخب الحياة بين إرهاق نفسي دائم مزمن وأحجام الواقع الصخري لأحلامنا أو العمل عليها....هي أيضا له فسحة تخرجه من ضجيج وفوضوية وعلها رتابة الروتين القاتل حتى لو كانت ساعات قراءتها و ساعة ما بعد قراءتها. أوديستي هي وجعي ووجع الماضي أفضحه اليوم، عله يكون مواسياً لمن له رذاذ كوجعي ليرسم له الأمل في مرمى بصره حيناً و يثبت جذوره ويوطد خطاه آخر. أوديستي ليست طفلي الوحيد المدلل، وليست حجب أمي على صدري يحرسني من السمراء والقمراء، إنما هي أنصافٌ لمن تاه في موج الحياة وتغرّب عنه حسه، وخطابٌ روحيٌ في وقت يُستهجن فيه حديث الروح، وكأنه خروج عن العرف وعلى القانون. هذه هي فضيحتي، معاناتي، هذه هي أوديستي.









معلومات كاتب الموضوع

يتم هنا كتابة نبذه مختصره عن كاتب الموضوع.
شاهد جميع موضوعاتي: أحمد سليمان العمري

0 التعليقات:

شكرا لك على التعليق ... دمتم بود (أحمد العمري)

Back to top ↑

كلمات من العمري

في بداية خطابي أشكر زائريّ ممن بحث عني بأسمي أو دخل منزلي صدفة فراق له البقاء. وجزيل شكري لكل أصدقائي وأحبتي ممن يعملوا في الخفاء لنشر كلماتي دون تقديم أشخاصهم، إيمانهم بها أو بي وإن زل قلمي حيناً يقينهم إذعانَ قلبي وعقلي لها. لقد ترددت كثيرا قبل أن أفتح هذا الباب الذي عمل عليه صديقي الأستاذ أنس عمرو وصديقي الدكتور ضياء الزعبي - جزاه الله كل الخير- ولم يتركني حتى كَمُل على وجه رضيناه للأخوة القراء الكرام ... المزيد
كن على تواصل واتصال معنا

© 2018 أحمد سليمان العمري.
Design By: Hebron Portal - Anas Amro .